مؤسسة البيان للخدمات الأكاديمية
خطوات التدقيق اللغوي خطوة بخطوة

خطوات التدقيق اللغوي خطوة بخطوة

الوصول إلى بحث خالي من الأخطاء اللغوية يلزمه اتباع خطوات التدقيق اللغوي بكامل تفاصيلها، فهذه الخطوات تمثل طريق الكشف عن الأخطاء اللغوية وتصحيحها.

ويعرف التدقيق اللغوي بأنه عملية التأكد من خلو المادة من الأخطاء اللغوية والعمل على تصحيح تلك الأخطاء إن وجدت وفقاً للقواعد اللغوية الصحيحة والمعتمدة.

ونتعرف في هذا المقال على خطوات التدقيق اللغوي بالتفصيل ليصبح لديك تصور عن كيفية إتمام هذه العملية بنجاح.

القراءة الأولى قبل الدخول في التدقيق اللغوي:

تبدأ خطوات التدقيق اللغوي بعملية قراءة أولى للمادة المراد تدقيقها، وهذه القراءة تسمى (القراءة الاستكشافية)، حيث تفيد فيما يلي:

  1. التعرف على محتويات المادة بشكل عام، ولاسيما العناصر الأساسية مثل الخطة والإطار النظري.
  2. تكوين صورة مبدئية عن المعلومات والأهداف التي يشملها البحث المراد تدقيقه.
  3. وضع تصور مبدئي لكيفية تقسيم البحث تمهيداً للدخول الفعلي في التدقيق.
  4. تفحص الأسلوب اللغوي الذي استخدمه الباحث، ومحاولة تذوق الجمال اللغوي والاندماج مع الصياغة لربط المعاني بعضها ببعض.
  5. استشعار كمية الأخطاء الموجودة في البحث، وذلك بملاحظة سريعة لأهم الأخطاء الموجودة.
  6. ملاحظة العناوين الرئيسية والفرعية المكونة للبحث، كونها مهمة في تسلسل المعلومات.
  7. تسجيل الملاحظات حول أهم المصطلحات التي يكثر استخدامها في البحث.

تقسيم البحث إلى أجزاء:

بعد القراءة الاستكشافية لمحتوى البحث يتم تقسيم البحث إلى أجزاء، فهذه الخطوة من خطوات التدقيق اللغوي التي تسهل إتمام العملية، وأهم الآليات التي يتم وفقاً لها تقسيم البحاث ما يلي:

  1. التقسيم وفقاً للعناصر الأساسية، على سبيل المثال خطة البحث، الإطار النظري، الدراسات السابقة، قائمة النتائج.
  2. اتباع أسلوب التقسيم حسب عدد الصفحات، على سبيل المثال إجراء التقسيم لكل 20 صفحة على حدة، ولكن هذه الطريقة رغم مرونتها ومناسبتها لقدرات المدقق ولكنها تفصل تسلسل المعلومات واكتمال المعاني ولهذا لا ننصح بها.
  3. التقسيم وفقاً للعناوين، فيقوم المدقق بالإمساك بكل فصل على حدة، ويقسم كل فصل دراسي وفقاً للعناوين الفرعية التي يشملها ذلك الفصل، وهذه الطريقة هي الأفضل.

يبقى هناك الطريقة المفتوحة التي تتيح للمدقق تقسيم البحث وفقاً لقدراته الفكرية وبما يتناسب مع طاقته، على سبيل المثال قد يرى المدقق أن ما يناسبه هو تدقيق المحتوى وفقاً لانتهاء المعنى الكامل لكل جزء منها، مثل أن يقرأ البحث فيجد نقطة تتحدث عن أسباب المشكلة فيتم تدقيقها بشكل كامل ثم ينتقل لما يليها.

التدقيق اللغوي الفعلي :

أهم خطوة في خطوات التدقيق اللغوي هي التنفيذ الفعلي، حيث يتم فيها تحديد الأخطاء بشكل دقيق، ومن ثم القيام بتصحيح تلك الأخطاء، في كل جزء تم تقسيمه _ حسب ما أوضحنا في الفقرة السابقة_.

ولابد هنا أن تشمل عملية التدقيق اللغوي تصحيح الأخطاء وفقاً للقواعد اللغوية الصحيحة المعتمدة من المختصين اللغويين.

و كذلك يجب أن ينتبه المدقق لاكتمال عملية التدقيق اللغوي شاملة على المحددات الثلاثة الرئيسية وهي:

أولاً: الإملاء: وهي الطريقة الصحيحة لكتابة الحروف المكونة لكل كلمة، وأهم ما يشمله هذا المحدد ما يلي:

  1. البناء التركيبي للكلمات والجمل والفقرات.
  2. ما ينطق ولا يكتب، مثل ( أولئك و هؤلاء ).
  3. ما يكتب ولا ينطق، مثل ( واو الجماعة في كلمة درسوا ).
  4. الهمزات بأنواعها ( همزة القطع، همزة الوصل، الهمزة على واو، الهمزة على ياء…الخ)

ثانياً: القواعد النحوية: وهي القواعد الخاصة التي حددها العلماء على مر التاريخ حسب كل لغة، وأهم ما تشمله هذه القواعد هو:

  1. الأزمنة وتصريفاتها.
  2. الأفعال المضارعة والماضي والأمر.
  3. الجموع، مثل جمع المذكر السالم وجمع التكسير، و كذلك قواعد خاصة بالمثنى.
  4. القواعد الخاصة مثل إن وأخواتها وكان وأخواتها، الأفعال الخمسة، الخ.
  5. الحركات الإعرابية وحالاتها.

ثالثاً: البلاغة: تعتمد على إظهار المعنى القوي والجميل واستخدام أدق الكلمات لإيصال المعنى المترابط، و كذلك يندرج فيها علامات الترقيم المختلفة.

آخر خطوات التدقيق اللغوي هي التجميع والمراجعة:

بعد إتمام التدقيق اللغوي لكامل الأجزاء يتم تجميع تلك الأجزاء حسب ما كانت عليه قبل تقسيمها.

و كذلك لابد من التدقيق اللغوي من عملية مراجعة لكافة ما تم فيها، حيث تشمل المراجعة على الآتي:

  1. مقارنة النص قبل التدقيق بالنص بعد التدقيق.
  2. التأكد من الالتزام الكامل وتطبيق كافة الأساسيات اللغوية الصحيحة.
  3. معاودة مراجعة المادة مرة أخرى والتأكد من خلوها التام من أي أخطاء لغوية.
  4. التأكد من الحفاظ الكامل على المعاني كما هي في النص قبل التدقيق، وذلك بعد التحوير أو الحذف أو الزيادة.
أهم خطوات التدقيق اللغوي
خطوات التدقيق اللغوي التي يجب تنفيذها

شروط خاصة بالمدقق اللغوي:

لا يمكن لأي شخص القيام بعملية التدقيق اللغوي وضمان مخرجاتها كاملة وعالية الاحترافية، بل لابد أن يكون ذلك الشخص مدقق لغوي مختص، كما هو الحال لدى فريق مؤسسة البيان للخدمات الأكاديمية المختص، والذي يمكنك أن تطلب خدمة التدقيق اللغوي منه من هنا، وأهم ما يجب توافره في المدقق اللغوي هو:

  1. الجدية والتركيز وإتمام العملية بعناية فائقة.
  2. المعرفة بخبايا اللغة من كافة جوانبها الإملائية والنحوية والبلاغية.
  3. القدرة على التذوق اللغوي، وذلك لأن التذوق اللغوي يعطي المدقق فرصة أكبر في فهم المعنى الكامل.
  4. المعرفة بطبيعة القالب الذي يقوم بتدقيقه، على سبيل المثال في تدقيق الأبحاث، لابد أن يفهم المدقق ماذا تعني خطة البحث وما هي العناصر المكونة لها، و كذلك أن يعرف ما هو الإطار النظري.

وأخيراً يمكنك طلب خدمة التدقيق اللغوي من هنا.

مرفق فيديو لتوضيح عملية التدقيق اللغوي في برنامج الوورد

 

 

أنواع الفجوات البحثية

أنواع الفجوات البحثية

يكافح معظم الباحثين مع مفهوم تحديد الثغرات و الفجوات البحثية. حيث لم تكن هناك أطر رسمية أو ثابتة لتحديد أو وصف الثغرات البحثية لفترة طويلة.

قراءة المزيد »

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *