مؤسسة البيان للخدمات الأكاديمية
خطوات من البيان للاستشارات لتجنب السرقة الأدبية

خطوات من البيان للاستشارات لتجنب السرقة الأدبية

السرقة الأدبية هي عندما تستخدم كلمات أو أفكار شخص آخر وتحاول اعتبارها خاصة بك. ومع ذلك، يمكن أن يتخذ الانتحال عدة أشكال مختلفة. ويمكن أن يكون الانتحال موضوعاً مربكاً وساحقاً وهو مجال واحد فقط من مجالات النزاهة الأكاديمية. فلمعرفة المزيد حول ماهية السرقة الأدبية ولماذا هي خاطئة، شاهد المقال القصير الخاص بنا عن الانتحال. للتعرف على كل نوع من الأنواع، استخدم مخطط معلومات أنواع الانتحال. فإليك سبب أهمية تجنب الانتحال وكيفية تجنب الانتحال في عملك. لمعرفة المزيد حول الانتحال وكيفية تجنبه، أكمل كل من الخطوات أدناه التي تقدمها البيان للاستشارات.

ما هو مفهوم السرقة الأدبية؟

هي سرقة أفكار أو كلمات شخص آخر وتمريرها على أنها خاصة به، أو استخدام إنتاج شخص آخر دون ذكر المصدر. فيتضمن إدراج كلمة سرقة في هذا التعريف الحالات التي يتم فيها استخدام أفكار أو كلمات الآخرين عن قصد دون ذكر المصدر. حتى استخدام أفكار أو كلمات شخص آخر دون اقتباس مناسب، بسبب الإهمال يندرج تحت هذا التعريف لأن عملك يحاول “اعتبار” عمل شخص آخر على أنه عملك. في ثقافتنا للتقدم التكنولوجي، قد يبدو إجراء النسخ واللصق البسيط غير ضار، ولكن له عواقب وخيمة في الأوساط الأكاديمية والمهنية.

لماذا يجب تجنب السرقة الأدبية؟

الانتحال الأدبي هو في جوهره قضية أخلاقية. فالكاتب الذي يقدم عملاً مسروقاً هو الذي يرتكب السرقة على أمل الاستفادة من تلك السرقة. هذا صحيح سواء كنت تقدم ورقة مدرسية للحصول على “A” أو كنت كاتباً عن طريق التجارة تتوقع تعويضاً نقدياً. فيعد تجنب الانتحال الأدبي أمراً بالغ الأهمية ككاتب لأنه يعرض نزاهتك للخطر. بصرف النظر عن فقدان احترام الموجهين والأقران، فقد يكلفك ذلك إحالات مهنية قيّمة والتقدم الوظيفي في المستقبل. حيث إذا كنت لا تزال في المدرسة، فقد يؤدي الانتحال الأدبي إلى فقدان المساعدة المالية أو الأدوار القيادية. بالإضافة إلى ذلك، فإنه يأخذ الدراسة البحثية أو العمل الأكاديمي بعيداً عن المنشئ الأصلي للعمل مما قد يعني المزيد من المتاعب إذا اتخذ المصدر إجراءات قانونية ضدك.

خطوات من البيان للاستشارات لتجنب السرقة الأدبية
خطوات من البيان للاستشارات لتجنب السرقة الأدبية

 

طرق لتجنب السرقة الأدبية في كتاباتك:

لحسن الحظ، ليس كل شيء مخيفاً. حيث من السهل فعلاً تجنب الانتحال الآن بعد أن أصبح لديك فهم أساسي لما هو عليه. فلمساعدتك على الابتعاد عن هذا المحظور، إليك كيفية تجنب الانتحال في كتاباتك.

أولاً اذكر مصدرك المستخدم في كتابة الدراسة:

عند الإشارة إلى فكرة أو صياغة ليست خاصة بك، أضف استشهاداً في كتابتك يحدد الاسم الكامل للمصدر وتاريخ نشره وأي عنصر استشهاد آخر مطلوب بواسطة دليل النمط الذي تلتزم به.

ثانياً عليك القيام بتضمين الاقتباسات:

إذا قمت بإدخال كلمات مصدر في كتابتك حرفياً، فإن إحدى الطرق الأكثر بساطة ولكنها واضحة لتجنب الانتحال هي استخدام علامات الاقتباس حول النص للإشارة إلى أن الكلمات ليست خاصة بك. وهكذا يجب أن يشير الاقتباس المباشر أيضاً إلى المصدر حتى يعرف القراء من هو الاقتباس.

ثالثاً شرح النص بطريقة أخرى أو بأسلوبك:

إعادة الصياغة هي إعادة كتابة أفكار أو معلومات المصدر إلى كلماتك الخاصة، دون تغيير معناها. ولكن كن حذراً، فقد تنزلق إعادة الصياغة إلى الانتحال إذا تم إجراؤها بشكل غير صحيح. فإعادة الصياغة الناجحة دون سرقة أدبية تتضمن القليل من النجاح. فقم بإعادة صياغة وتنسيق كتابتك بطريقة أصلية، وحاول تجنب استخدام الكثير من الكلمات أو العبارات المتشابهة من المصدر. فالمفتاح هو القيام بذلك دون تغيير معنى الفكرة نفسها. لذا تذكر أنك ما زلت تستخدم فكرة شخص آخر، لذلك ستحتاج إلى تضمين اقتباس للمصدر.

رابعاً قدم فكرتك الخاصة:

بدلاً من تقليد أفكار المصدر أو كلماته، استكشف ما لديك لتقوله عنه. اسأل نفسك ما هو المنظور أو النقطة الفريدة التي يمكنك المساهمة بها في كتابتك التي تخصك تماماً. وضع في اعتبارك أنه إذا كنت تلمح إلى أفكار أو كلمات مصدر لتأطير وجهة نظرك، فستظل بحاجة إلى تطبيق الإرشادات المذكورة أعلاه لتجنب الانتحال.

حيث إذا كنت تكتب عن نفس الموضوع لمهام متعددة، فقد يكون من المغري إعادة استخدام بعض كلماتك السابقة – وهذا ما يسمى “الانتحال الذاتي”. فتكون المخاطر التي ينطوي عليها الانتحال الذاتي عالية بنفس القدر إذا لم يمنحك الناشر أو مدرسك الإذن بإعادة استخدام عملك القديم.

خامساً استخدم مدقق الانتحال أو السرقة الأدبية:

أثناء إجراء بحثك حول موضوع ما، قد تلتصق بك بعض العبارات أو الجمل جيداً لدرجة أنك تقوم بتضمينها عن غير قصد في كتاباتك دون اقتباس. فعند الشك، يمكن أن يساعدك استخدام أداة التحقق من الانتحال عبر الإنترنت في التعرف على هذه المشكلات قبل إرسال عملك.

يوفر Grammarly أيضاً مدققاً للانتحال يقوم بمسح النص الخاص بك بحثاً عن محتوى مستعار مجاناً. فتتيح لك هذه الأدوات معرفة ما إذا كانت أجزاء من كتابتك مسروقة أم لا – بل إن بعضها يبرز الكلمات أو الجمل المحددة التي تهمك ويحدد مصدر النص. ويمكن أن تكون هذه الاقتراحات مفيدة في تجنب الانتحال في عملك وتستحق الجهد المبذول. بالإضافة إلى كونك أكثر وعياً بما تشكل السرقة الأدبية، فإن اكتشاف كيفية تجنب الانتحال يتطلب في النهاية ممارسة يومية.

 

الكلمات المفتاحية: السرقة الأدبية

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *