مؤسسة البيان للخدمات الأكاديمية
كيف تكتب السيرة الذاتية؟

كيف تكتب السيرة الذاتية؟

من ضروريات الحياة العملية والعلمية هي كتابة السيرة الذاتية ولهذا أي شخص له طموح لابد أن يعرف الإجابة الكاملة على كيف تكتب السيرة الذاتية؟، فعالمنا اليوم أصبح يعتمد بشكل كبير على السيرة الذاتية في إعطاء الفرص لمستحقيها.

وكيف تكتب السيرة الذاتية؟ تأتي إجابته بالتعريف بعناصر السيرة الذاتية وكيفية ترتيبها وما يندرج تحت كل عنصر من بيانات.

تعريف السيرة الذاتية:

سواء قلنا سيرة ذاتية أو CV فكلاهما نفس الشيء، وتعريف السيرة الذاتية يحتمل عدة محددات تعبر عن معناها ووظيفتها وهذا ما ستشمله النقاط التالية:

  1. السيرة الذاتية هي قالب تعريفي بصحابها من حيث ما يمتلكه من مؤهلات وخبرات وبيانات شخصية.
  2. هي قالب فني له هيكليته المنظمة التي تحتوي على عناصر تبرز مدى استحقاقية المتقدم للحصول على القبول في الأمر المتقدم إليه، حيث تعكس مهاراته وخبراته.
  3. أو هي ورقة أساسية تطلبها الجهات العارضة للفرص التعليمية والتشغيلية وغيرها، بهدف التعرف أكثر على المتقدمين واختيار الأفضل من بينهم.

لاحظ في التعريفات الثلاثة السابقة أن السيرة الذاتية بدت وكأنها وسيلة تواصل حيث عرضت ثلاث جهات أساسية وهي:

_ المرسل: وهو صاحب السيرة الذاتية.

_ المستقبل: وهي الجهة المقدم إليها السيرة الذاتية.

_ الرسالة: والتي تمثلها السيرة الذاتية نفسها.

عناصر السيرة الذاتية بالترتيب:

تبدأ الاجابة الفعلية على كسيف تكتب السيرة الذاتية؟ بتحديد العناصر المكونة للسيرة وترتيبها كما اعتمدها المختصون، وهذه العناصر تأتي مدرجة ومقسمة حسب المؤهلات والمهارات كما يلي:

أولاً: المعلومات الشخصية: وهي التي تعرف عن صاحب السيرة بالبيانات الأساسية، فهي أشبه ببطاقة هوية موسعة.

ثانياً: المؤهلات العلمية: هي الشهادات الأكاديمية التي حصل عليها الشخص.

ثالثاً: الخبرات العملية: تشمل الأماكن التي عمل بها الشخص مع بيان طبيعة العمل ومدته.

رابعاً: الدورات التدريبية: وهي مجمل الدورات التي حصل عليها الباحث في الفترات الزمنية المختلفة.

خامساً: المهارات: كل ما يمتلكه الباحث من مهارات ومواهب يمكنه تطبيقها والابداع فيها.

سادساً: المعرفون: وهو أشخاص يمكن الرجوع إليهم لسؤالهم عن صاحب السيرة.

بهذا تكون عناصر السيرة الذاتية قد تمت كلها، ولكن في داخل كل عنصر منها معلومات أخرى لابد من تضمينها لتصبح الاجابة مكتملة حول كيف تكتب السيرة الذاتية؟.

ونبدأ في الفقرات القادمة بتفصيل هذه العناصر كل عنصر على حدة.

هكذا تكتب المعلومات الشخصية في السيرة الذاتية:

تجيب المعلومات الشخصية بشكل مباشر عن سؤال (من هو مقدم السيرة الذاتية؟)، حيث تشمل على كتابة بيانات شخصية تدلل على شخصية المتقدم، ويتم كتابتها كما يلي:

  1. كتابة الاسم رباعي حسب ما هو موجود في بطاقة الهوية بالضبط.
  2. كتابة رقم الهوية الشخصية.
  3. تاريخ الميلاد مفصل باليوم والشهر والسنة.
  4. عنوان السكن الحالي.
  5. رقم الجوال.
  6. يفضل كتابة أكثر من رقم جوال واحد.
  7. البريد الإلكتروني.

ولابد في المعلومات الشخصية أن تكون مطابقة تماماً لما هو موجود في الأوراق الرسمية، كما أن هناك بعض السير الذاتية التي تتطلب إضافة بعض العناصر مثل رقم جواز السفر أو رقم الواتس آب ورابط صفحة الفيس بوك.

طريقة كتابة المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية:

أهم الشهادات العلمية التي حصل عليها المتقدم، وذلك في صياغة ذات قواعد في كتابتها، وهذه القواعد هي:

  1. البدء بالمؤهلات العلمية الأعلى ثم التدرج للمؤهل العلمي الأدنى.
  2. يتم التوقف عند شهادة الثانوية العامة كآخر مؤهل علمي في التدرج إلى أدنى شهادة حصل عليها المتقدم.

على سبيل المثال كتابة: حاصل على درجة الماجستير في الإعلام الرقمي وطرق استخدامه، وعلى شهادة البكالوريوس في تخصص الصحافة والإعلام وحصلت على شهادة الثانوية العامة في فرع العلوم الانسانية عام 2012م.

  1. كان المثال السابق قاصر وغير مكتمل، وذلك لأن من أساسيات كتابة المؤهلات العلمية في السيرة الذاتية أن تشمل على عدة أمور وهي:

_ كتابة الدرجة العلمية.

_ ذكر الجامعة أو المركز التعليمي الذي تم الحصول على الشهادة من خلاله.

_ كتابة التقدير أو المعدل الذي تم الحصول عليه في هذه الشهادة.

_ كتابة سنة الحصول على الشهادة.

ليكون المثال السابق مكتملاً، فإن المؤهلات في السيرة الذاتية تكتب كما يلي:

حاصل على درجة الماجستير في الإعلام الرقمي وطرق استخدامه وذلك بتقدير جيد جداً مرتفع من الجامعة الإسلامية سنة 2017م، كما حصلت على درجة البكالوريوس في تخصص الصحافة والإعلام بمعدل 88% من جامعة مكة سنة 2015م، وكنت قد حصلت على شهادة الثانوية العامة فرع العلوم الانسانية بمعدل 95% من مدرسة المميزون سنة 2012م.

تعرف على كيف تكتب الخبرات العملية في السيرة الذاتية:

بعد أن تعرف المستقبلين للسيرة على المعلومات الشخصية وعرفوا لمن هذه السيرة ومن ثم عرفوا ما هي الشهادات العلمية التي حصل عليها، يأتي الدور ليعرفوا في ماذا عمل هذا الشخص وأين أماكن عمله السابقة و كذلك ما هي الخبرات العملية التي اكتسبها، وضمن كيف تكتب السيرة الذاتية؟ يتم كتابة الخبرات العملية كما يلي:

  1. أهم خبرة عملية حصلت عليها لابد أن تضعها في البداية، وهذه الأهمية تحددها أنت بعدة طرق منها طبيعة العمل نفسه، أو قوة المؤسسة التي عملت بها وشهرتها، على سبيل المثال ابدأ بوضع أكثر مستشفى مشهورة على المستوى العالمي إذا كنت طبيباً.
  2. يتم كتابة طبيعة العمل الذي قمت به في تلك المؤسسة.
  3. كتابة الفترة الزمنية التي عملت بها بالتحديد.
  4. بعد الانتهاء من الخبرة الأولى ستنتقل إلى الخبرة العملية الثانية وهكذا حتى تنتهي من كتابة كافة الخبرات.

وفيما يلي مثال متكامل عن كتابة الخبرات العملية في السيرة الذاتية:

_ طب وجراحة الأسنان، المركز العالمي لطب الأسنان، الأردن، من سبتمبر 2013م_ نوفمبر 2016.

وتكتب باقي الخبرات وفقاً للمثال الذي في الجملة السابقة.

الدورات التدريبية عنصر مهم في السيرة الذاتية:

تعكس الدورات التدريبية أهمية في تقوية السيرة الذاتية، كما تعتبر عنصر أساسي من عناصرها، وترتبط كتابتها في السيرة بعدة معلومات لابد من كتابتها مرتبة كما يلي:

  1. تبدأ بكتابة عنوان الدورة التدريبية، ولابد هنا من كتابتها وفقاً للشهادة التي استلمتها بناءاً على تقدمك لتلك الدورة.
  2. عدد الساعات الخاصة بالدورة التدريبية.
  3. الجهة التي قامت بتنظيم هذه الدورة التدريبية.
  4. الفترة الزمنية التي حصلت فيها على الدورة التدريبية.

ونضع هنا مثال لكتابة الدورات التدريبية في السيرة الذاتية:

التصوير التلفزيوني، 40 ساعة، مركز المدينة للتدريب والتطوير، أكتوبر 2018م.

ويجب أن تبدأ بكتابة أقوى دورة تحصلت عليها ومن ثم تنتقل للأقل أهمية، كما يرى البعض أن يتم ترتيب الدورات التدريبية في السيرة الذاتية وفقاً للفترة الزمنية من الدورة الأحدث إلى الدورة الأقدم.

ونلفت الانتباه هنا إلى أن الندوات والمؤتمرات العلمية وورش العمل يتم إدراجها ضمن الدورات التدريبية، ويتم كتابتها بنفس الطريقة مع مراعاة بعض الفروق، على سبيل المثال لا يتم كتابة عدد ساعات للمؤتمرات العلمية بل يتم كتابة عدد أيام.

ما المهارات التي تكتب في السيرة الذاتية؟

تجمع المهارات كل ما يمكن للشخص تقديمه في العمل أو التعليم، ويتم جمع الخبرات العملية مع أمور أخرى لإنشاء هذه الفقرة، وفيما يلي توضيح لطريقة كتابة المهارات:

  1. تكتب المهارات العملية التي تعتبر مشتقة من الخبرات العملية.
  2. بعد ذلك نجد أن المهارات ذات أقسام عدة وهي:

_ قلنا المهارات العملية التي يمكن تنفيذها بإبداعية.

_ المواهب التي يمتلكها الشخص بالفطرة أو التدريب مثل الإنشاد والرسم والالقاء الاذاعي وغيرها.

_ المهارات الادارية المتعلقة بإمكانية قيادة فريق معين.

_ مهارات تعكس قوة الشخصية مثل الثقة بالنفس والقدرة على تحمل ضغط العمل.

  1. تكتب المهارات على شكل نقاط فقط ولا يلزم تفصيل لها كما في الخبرات العملية والدورات والمؤهلات العلمية.

آخر العناصر هم المعرفون:

كلمة المعرفون تعني أشخاص يمكنهم التعريف عن شخص ما، وبالأحرى يمكن سؤالهم للتأكد منهم من كفاءة مقدم السيرة الذاتية، وضمن كيف تكتب السيرة الذاتية؟ لابد من تفصيل كيفية كتابة المعرفون في هذه النقاط:

  1. عدد المعرفون يكون من ثلاثة إلى سبعة، وهو السقف المناسب، فأقل من ثلاثة يعني ضعف في المعرفون، وأكثر من سبعة يعني المبالغة.
  2. تبدأ بأهم معرف وتكتب اسمه الرباعي كامل مع بيان وظيفته التي يشغلها، و كذلك ستكتب رقم جواله وبريده الإلكتروني.
  3. بعد الانتهاء من المعرف الأول تنتقل إلى الثاني بنفس الطريقة إلى أن تنتهي من كافة المعرفون.

المعرفون لابد أن يكونوا أشخاص ذو ثقة ولهم مكانة علمية وعملية مميزة، على سبيل المثال أساتذة الجامعات، أو مدراء الشركات المرموقة.

ونلفت الانتباه إلا أنه يجب إعطاء الصفة قبل الاسم في حالة كانت الصفة تحتمل ذلك مثل كتابة ( د/ عبدالرحيم أحمد منصور علي) ومن ثم تفصل ما هي الصفة مثل أستاذ العلوم الاجتماعية في جامعة الأزهر.

ملاحظات هامة يجب أن تراعيها في كتابة السيرة الذاتية:

كان الطرح السابق كله قد فصل بشكل وثيق السيرة الذاتية، ووضع عناصرها تحت المجهر، ولكن يظل لدينا العديد من اللفتات التي لابد منها نضعها في هذه الفقرة:

  1. مطابقة المعلومات الشخصية مع الأوراق الثبوتية ضروري جداً.
  2. في المؤهلات العلمية يجب بيان التخصص بشكل كامل.
  3. عندما تكون لا تزال على قيد العمل في مكان ما، فعند كتابتك للخبرات العملية ستكتب أمام هذه الخبرة أنك ما زالت على قيد العمل، على سبيل المثال: ( التدقيق اللغوي، مركز المستقبل للخدمات، سبتمبر 2015م _ حتى الآن).
  4. تأكد أن بيانات الاتصال تعمل بشكل جيد، على سبيل المثال لا تضع بريد إلكتروني غير مفعل.
  5. بعض الآراء ترى أن توضع بيانات الاتصال مثل رقم الجوال والعنوان والبريد الالكتروني في فقرة منفصلة، ولكن ما ننصح به هو دمجها مع المعلومات الشخصية.
  6. يجب أن تكون المراكز التدريبية التي أخذت فيها الدورات معترف بها ومرخصة.
  7. المصداقية والموضوعية أمران مهمان في كتابة السيرة الذاتية.
  8. من الأفضل أن تطلب إذن المعرفون قبل أن تضع بياناتهم في سيرتك الذاتية.
  9. لا تبالغ في كتابة المهارات والمواهب وكن منطقياً وواقعياً.

ملاحظة أخيرة:

نلفت انتباهك إلى ضرورة أن تعرف الهدف من إعدادك للسيرة الذاتية، حيث يوجد بعض المحددات الخاصة بأنواع السيرة حسب الهدف، على سبيل المثال إذا كان هدفك من السيرة الذاتية هو تقديمها لمؤسسة محلية لتنال فرصة عمل، فهذا الأمر يتطلب منك كتابة المعلومات بشكل عادي مع التركيز على خبراتك العملية، ولكن إذا كانت السيرة هدفك منها تقديمها لتنال منحة ماجستير في دولة أخرى غير دولتك ، فعليك أن تضع بيانات اتصال خاصة بالاتصال الدولي كأن ترفع مفتاح الدولة مع رقم الجوال.

و كذلك أسلوب التركيز والصياغة لابد أن تنتبه إليه حسب الوظيفة من السيرة، على سبيل المثال المنح الدراسية تركز على المؤهلات العلمية، أما فرص التشغيل فتركز على الخبرات العملية.

 

 

كيف تكتب بحثك العلمي؟

كيف تكتب بحثك العلمي؟

الوصول إلى غاية إكتمال البحث العلمي يتطلب المرور بالعديد من المراحل مثله مثل تشييد قصر فخم يبدأ من القواعد ويمر بالأعمدة والأسقف ليصل للديكور والتشطيب

قراءة المزيد »

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *